البدائل الغذائية لمرضى السكر-5

الأربعاء، 11 يناير، 2012

* البدائل الغذائية لمرضى السكر

كيف يمكن ان نغير فى العادات الغذائية لمريض السكر أ كيف نعمل على تبديـل
كميات الطعام من المجموعات المعروفة و هى...
-  النشويات (الكربوهيدرات)
-  الفاكهة
-  الألبان
-  النشويات(الكربوهيدرات)الموجودة فى أطعمة أخرى مثل: (الكيك – الفطائر – البودنج).
-  الخضراوات
-  اللحوم
-  اللحم الخالى من الدسم (بدون دهن) أو بدائل اللحوم ومنها منتجات فول الصويا.
-  الدهون.    
وكل تبديل داخل المجموعة الواحدة يحتوى على نفس الكم من النشويات والبروتينات والدهون والسعرات الحرارية.
مثلا... الطبق الذى يحتوى على 15 جرام من النشويات + 30 جرام من البروتين + دهون = حوالى 80 سعر حرارى
ويحدد المريض باستخدامه طريقة التبديل إحتساب الكمية التى يحتاجها من كل مجموعة غذائية،
 ففى وجبة الغذاء تكون الكمية مثلا (2) نشويات – (2) لحوم – (1) دهون – (2) خضراوات، (1) فاكهة
 حيث يرجع المريض إلى طريقة التبديل ليختار طعامة ويحدد وجباته الغذائية. وهذه القائمة مريحه لأنها تتيح له أنواع عديدة من الأطعمة.
* حساب النشويات (الكربوهيدرات)
النشويات (الكربوهيدرات) من المواد التى تؤثر تأثيرأ سريعا على نسبة السكر فى الدم وترفع من معدلاته أكثر من اللحوم والدهون نفسها، لكنها تعد من أفضل المواد الغذائية الصحية.
وعن المواد الغذائية التى تحتوى على النشويات (الكربوهيدرات) – بعض انواع الخضراوات – الفواكه – منتجات الألبان –
أما الدهون فتحتوى على القليل من النشويات (الكربوهيدرات).
هناك شىء مهم جدا "للتغذية العلاجية" لمرضى السكر ألا و هى حساب نسبة النشويات (الكربوهيدرات) وذلك للمحافظة على معدلات نسبة الجلوكوز بالدم، وأيضا مساعدة المريض لفهم إلى أى مدى إختياراته الغذائية قد تؤثر على معدلات الجلوكوز بالدم .
يجب أن يداوم  مريض السكر على تسجيل كل ما يأكل وكذلك قياس الجلوكوز قبل كل وجبة وأيضا بعد ساعة و نصف من تناول الطعام.
 على أن تحتسب عدد جرامات النشويات بعد تناول كل وجبة.
عندما يعى المريض تخطيطات الوجبات الغذائية ومتوسط قيمة النشويات (الكربوهيدرات)  من كل مجموعة غذائية،
فهذا القياس يمكن أن يمده بالمعلومات الإضافية عن  كم الجرامات من المواد النشوية الكربوهيدراتية والدهون للمقدار الواحد من الأطعمة المختلفة.
ولابد أن تكون عدد الجرامات النشويات (الكربوهيدرات)  وكذلك توقيت تناولها بإنتظام قد يساهم إلى حد كبير فى تنظيم معدلات الجلوكوز، و تقاس كميات الأطعمة بـ (ملعقة صغيرة، ملعقة كبيرة، كوب). ومن المهم جدا تناول الأطعمة فى نفس الميعاد يومياً وأن يتم إحتساب عدد جرامات النشويات (الكربوهيدرات)  بعد كل وجبة أفضل من إحتسابها فى نهاية اليوم كله.

0 التعليقات: